2012 .. رجوتكِ كوني [ أجمل ]

14 ديسمبر 2009

آكلت قلوب البشر ..!






فقط علمني كيــف أخون ..!!
فقط علمني كيــف أخون ..!!
فقط علمني كيــف أخون ..!!


تلك هي أخر من قد تكبته في خاطرتي
جَســد يَحْتَرقٍ ..!!
أتذكرها ..
تذكر كلماتها .. الألم الموجود فيها
واخيرأ فعلتها
نعم خنتك
فحبك كان من أجملِ أساطير الــزمان ..
كان مشاعرُ طفــــلةَ بريئه ..
أحبت بإخلاص .. وعشقت بصمت
منَحَــت كل مشاعرها لرجـــل عرفَ كيف يصل َإلى قلبها الغَض
وحانَ اليوم .. لتلكَ الطفلةَ أن تسجل إعترافاً ..
حقيقياً .. وهي بكاملِ قِواها العِشقيه ..!!

..

في حــــياتي تسعة رجـــال
نعم تسعة رجال ..
 بهم كنت أحاول ..
 ولو بمحاولةً متواضعة لتخلص من عِقدةِ احتلالكَ لقلبي ..!!
وقتل حبك بداخلي  ..

..

أتريد أن تعرف المزيد
أتريد أن تعرف من هم هؤلاء الرجال ؟
اذن ..
 [ أصمت ودعني أتحدث ]

..

رجلي الأول : عشقني .. لكنني جـــــرحتهُ..

بعد سفرك للدراسه منذ ثلاث سنوات
طرقَ بابي حبٌ جديد
رجلٌ بقلبٍ أبيض
صاحب مشاعر آسره .. حنون .. رومانسي

كان يهْديني أغنيات الغزل التي أحب
ويهديني في الصباحِ وردة ذات لون وردي فاتح
وفي المساء .. جورية مخملية اللون
أحبّني بجنونِ قيس لليلى ..
 لكنني قتلته !!
أتعلم لماذا .. ؟
لأنني إكتشفت بأنه لا يحبُ عِطرك ..
وكانت نهايته على يدي
..

رجُلي الثاني .. عشقته لأنهُ يشــــبهُك


ذات يوم رأيت رجلا .. يشبهك تمام
تقاسيم وجهك ..
ذاتُ الملامحِ الجاده ..
ذات القسوةِ التي لـ طالما أبكتني وأحزنتني
نفس أسلوب الجفاف .. وعدم المبالاة
إنه يشبهُك ..
 يااااه .. وكأنه توأم لروحك
وكما يقولون يخلق من الشبة أربعين
ولأنني أنثى ذات جمال حريري .. وسحر عيناي لا يقاوم ..
فقد فرِحَ بحضوري .. وأعلن استسلامه لي ..
وبعدَ أشهرٍ من قصص العشاق .. والعاشقين
فوجدت أنه لا يشبهك ..
فقتلته ..!!
أتعلم لماذا ..؟
لأنني أكتشفتُ بآخر لقاء جمعني به .. بأن لهفته بملاقاتي أكبر من لهفتك لي حين أقابلك ..!!.
وكانت نهايته على يدي
..

رجلي الثالث : يُحبُ شاعرك المفضل
تجمع عائلي رائع
ظهر من بين الحضور رجل وسيم .. فارس
 وكأن لا يوجد غيره في هذا الزمان
قرأ على الحضور قصيدة من أجمل قصائد الشاعر بدر بن عبدالمحسن
تلك التي تأسرك كلماتها
أتذكرها قصيده موت وميلاد ..!؟

أخذ يلقيها بصوته الرجولي الفتان
أعلنتُ خضوعي له ..
تحولتُ لطفلةِ الحرير .. ناعمةِ الحديث ..
فكنتُ معهُ أميرةَ الرومانسيه ..
أحبني .. كلا
بل عشقني بجنونِ الرجلِ الشرقي

وذات يوم .. أهداني قصيده أخر لنفس الشاعر بعنوان أقول أحبك
وقال أحبك بعدد حروف تلك القصيده .. وأكثر
فقتلته ..
أتعلم لماذا ..؟
لأنني أدركَت بأنه لمْ يكن مثلك .. ولا بروعة إختياراتك
وكانت نهايته على يدي
..

رجلي الرابع : الرجلٌ مجنــــونٌ العاقل بحــبي ..

معجب يضع كل يوم ورده حمــــراء على مكتبي في العمل
كنت أتساؤل من هُو هذا المجنون ..؟؟
ولأنَ للصدفةِ حُكما على أقدارنا ..
فقدْ وجدتُهُ يوماً .. وهوَ يشرُع بارتكابِ جريمته الطفوليه ..
ولأنني عاشقة للورد .. فقد قبلتُ به
وأصبح يغرق مكتبي بباقات وردٍ بواحة ..
وذاتَ يوم جائني بباقة ورد صفراء معلق بها بطاقه كتب عليها
سيدتي حرير .. إليك سر من أسراري أنا أعشق اللون الأصفر
إعشقيه مثلي ..
فقتلته
أتعلم لماذا ..؟
لأنني تذكرت إنك تكره اللون الأصفر
وكانت نهايته على يدي
..

رجلي الخامس رجلٌ أحببته .. كحب القهوى
ذات يوم من غير عادتي ذهبت أرتشف قهوتي في مكاني المعتاد
وإذا برجل  يجلس في زاوية المقهى
ينادي النادل ليطلب نفس نكهة قهوتك ..
أذاب قلبي .. حين طلب نكهتك المفضلة ..
فصرت آتي للمقهى في نفس الوقت علني أراه

وبعد عدة زيارات ,, ومئات النظرات
وقع بحبي ..
فأصبح المقهى .. مكان العاشقين
نتسامر ..  نضحك .. ونحب
في يوم جلسنا معاً .. طلب قهوته المعتاده

فوجئت به لا يضع السكر ..!!
فسألته لماذا .. فقال أنتي سكر حياتي
فقتله ..
أتعلم لماذا ..؟
لأنك كنت تشرب نفس القهوى وتضع ثلاث معالق سكر

وحينها كنت تقول : حياتي بها الكثير من المراره
دعينا بشرب القهوة بسكر زياده على الاقل
وكانت نهايته على يدي
..

رجلي السادس .. رجل يعشق الطيران

ذات يوم حلقت الى سويسرا
إلى مدينتك المفضلة
إلى ليـالي الشتاء القارسة البرد
و الـمُضرمة لِـنار الوجدان المحيية لـحرارة المشاعر المتجمدة
رأيته هناك .. رجل شرقي يعيش مدينتك يتحول بشوارعها
يتسوق بمراكزها
صرت ألاحقه الى أن وقع بشباك حبي
توعدنا .. تهامسنا
وعشقنا بعض
ولكني قتله ..!
أتعلم لماذا ؟
لأنني إكتشفت في اخر لقاء لنا
أنه مجبر علي العيش فيها .. للدراسة
وأنت تتمنى زيارتها لمده ساعة فقط
وكانت نهايته على يدي
..

رجلي السابع أحببته .. لانه يحمل نفس إسمك

 نسيت كل الحروف وصرت لحروفك مسجونة

ونسجتها بخيوط الحرير فصارت بقلبي محفوظه
تسرب إسمك بداخلي فصرت له معبوده
ذاك الرجل .. عشقته لمجرد إسمه
وبعد عدة خواطر عزلية

خضع لقلبي ..
فصرت اخط باسمه - عفواً بإسمك - القصائد
الا انني قتله
أتعلم لماذا ..؟
حين اكتشفت انه شخص حساس أكثر من اللازم
ففي كل مره حين اكتب له قصيده يغمرني بكلمات الحب والوفاء
أما انت كنت تقرأ وتبتسم ..!



رجُلي التاسع والأخير

لن أقصّ عليكَ حكايته ..
فأنت تعرفهُ .. خير معرفة
هو رجلي .. وقاتلي
وحده من سكنه القلب وتربع فيه
هو الحياة  .. الأمل
الحب   ..  السعاده
يا ترى هل عرفته يا هذا ..؟؟




هناك 55 تعليقًا:

  1. اممم دائما نكون لهم وحدهم
    لو كنا مع كثير ..
    لروعه الطرح ارفع قلمي .. واهنئك انثى ,

    ردحذف
  2. مُبللةٌ أنتِ بهِ ..
    و أراك تتعثرين ..
    بملامحه التي سكنتكِ حد النخاع ..!

    رفيقة الحرف حرير ..
    لَا حرمكِ البارئ هذا الحب .. :)
    أوركيد ..

    ردحذف
  3. السلام عليكم

    آكلت قلوب البشر...؟!

    كيف لى ان اجد كلمه تفى بمعنى إعجاى بما خطه قلمك هنا فى صرحك العظيم
    كلماتك قويه وسردك لرائعتك هذه هو الافضل من نوعه
    فاليوم صادفت اجمل الكلمات فى اجمل المدونات على ارض بلوجر
    لكِ الحق سيدتى فى اختيار من تعشقين ولكِ الخيار ايضا فى جرح من تحبين ولكن إحزرى من تقلبات الزمن فمن النادر العثور على أحد يحب بصدق وانتى عثرتى على تسعه..ههههههه
    ذودك الله من نعيمه ووجهك الى ما هو صواب وفى صالحك
    دعوتى لكِ ان يكرمك الله بالصحه و (الستر)
    مرورى من هنا اسعدنى كثيرا فهل لى ان تقبلى مرورى ..؟!
    لكِ ودى واحترامى وورده روز(مش صفرا) كبييييييره اد كده لمدونتك الجميله :)

    ردحذف
  4. داخل من نحب كل النكهات التي نستسيغها نحن

    حتى لو كان شيئا كمرارة القهوة التي ذكرتيها

    نحب ما يحب ونعشق مايعشق ونكره مايكره

    جعلنا الله مع من نحب دائما

    وسلمتِ على هذه الرائعة يا " أنثى من حرير "

    ردحذف
  5. المكرمة أنثى من حرير ... ثمانية من أصل تسعة تمت تصفيتهم من أجل الرجل الثامن إذاً ؟! ... وهل يستحق إراقة كل هذه الدماء ؟! وكم من النساء قتلهن من أجل حبيبته ؟!
    حقاً إنه موعود بمشاعر غير عادية !

    ردحذف
  6. الرجل العاشر .. أنا

    أنسيني بين خلجات روحك
    كي أكون أحدى الأسرار

    رائعه وياليتك أطلعتي الهمس

    كوني بخير
    :
    عبدالله

    ردحذف
  7. رفقاً بنا ياحريره ..
    فالقلب وهن وتعب
    ولم يعد يقوى أنين واعتصار

    لقلمك بصمة خاصة تميزك عن غيرك
    باقة عطرة لإحساسك الشفاف

    ردحذف
  8. مع كامل إحترامى و تقديرى
    إحساسك عالى جدا و سردك متميز .. و لكن أنستى تؤلمنى بل تذبحنى مشاعر الخيانة عندما تأتى من أنثى .. أشعر و كأنى طعنت فى صميم قلبى و بكل خناجر العالم فى أن واحد
    أفهم و أتفهم تماما ما سطرتى بمشاعرك العذبة الرقيقة .. و لكن سامحينى فأنا مصاب بفوبيا الخيانة..
    شكرا لك

    ردحذف
  9. يعجبني الحب عندما نعبر عنه بطريقة غير تقليدية ..

    لن اقول ان ما كتب كان رائع، بل أروع ..

    تمنيت أن اكون كاتبتها .. :)

    بوست جميل جدا ..باحساس راقي ..

    من شدة اعجابي .. قرأته عدة مرات .. :)

    ردحذف
  10. لكل منا نكهات مختلفة في حياتها .. ولكل منها مذاقها الخاص.

    دمتي بود

    ردحذف
  11. TوووT

    اتسائل كم ساتغرق لأخرج من هذه الورطه؟
    تآمرت علي حروفك تقول اختر لنفسك احد المشانق التسعه!
    فـ آثرت ان ابقى سجيناً

    كم هي رائعه حروفك وانتي

    تحيتي واحترامي

    ردحذف
  12. أرى بأنّه صنع أنثى قاتلة قابلة للخيانة ، لم يعلّمها الحب بقدرته العجيبة على التواصل مع قلوب الغير باحترام وخوف عليهم من تكرار ما حدث معها معهم أيضا ,,
    أرى أنّ قسوته نفّذت أكبر جريمة في حق الكون ألا وهي
    مضاعفة الوجع برؤوس ملتوية ترفض كف الطبيعة رفعها
    لرؤية الصور بأبعادها الثلاث ..

    غاليتي ..

    أسلوب نشط .. ومفردات ذات بنية رقيقة رغم قسوة
    البوح ...

    دمتِ لمن تحبي

    روميه

    ردحذف
  13. في كل القلوب تلك أنتِ هي فلا فائدة من تكرار المحاولة ..
    دمتي بكل خير

    ردحذف
  14. التسعة تجسدو في واحد

    فكان هو

    لك منهم عطر يشبهه وملامح تلونه وتجسده
    لذلك غرقتي اكثر به

    سراب كان ذلك الهروب
    فهو يسكنك حيث تذهبين

    مفعمة انتي برحيق الكلمة
    اكثر من رائعة غاليتي

    تميزي دوما
    ياسمينة

    ردحذف
  15. اتمني ان يستحق منك ذاك العناء

    تلك الرحلات

    أحرفك رائعهـ بها الكثير من المشاعر والحنين

    فكمـ أنتي مبدعهـ

    دمتي بود ,,

    خالص تحياتي ,,

    ردحذف
  16. أدمنته حد القتل !

    هل يستحق ذلك ؟!

    ،،

    دمتي ! ^_^

    ردحذف
  17. هؤلاء الرجال متناقضون ولا اجد شبيه لربط بينهم
    تبقى كلمات جميله بحق
    تحياتي

    ردحذف
  18. مساء الورد

    بوست رائع وفكرة مجنونة

    ومن لايعشق هذه الأنثى

    أنثى مستحيلة

    أنثى غير قابلة للكسر

    أنثى كالسراب ..والحلم


    مبدعة عزيزتى

    وبس

    بابل

    ردحذف
  19. ربما أنثى بطعم ِ النار !

    هم ُ الحمقى سيدتي : )

    ردحذف
  20. لا أع ـلم أي نوع من الابداع انتي تح ـديداً :)

    مدهشـة
    مدهشة جداً .. هذا ما عنيته بالضبط :)

    دمتي بع ـشق )

    ردحذف
  21. عزيزتي أنثي من حرير
    أهنيكي علي هذا السرد الرائع وربط الخاطرة بأخر كلمة من الخاطرة السابقة وهذا الخيال الرائع والفكرة الغير عادية , فالفكره جريئة زادت من جمال الخاطرة ورغم خيالها إلا أني أري أننا نقابل شيء منها في الواقع عندما يذوب المحب عشقاً في من أختاره قلبه يحب فيه كل شيء, يحبه بكل تفاصيله يحب لونه المفضل ,مشروبه المفضل ,حتي حروف إسمه يحبها فيكون أي شخص أخر يحمل نفس الأسم هو شخص مميز لمجرد حمله نفس الأسم ,وعندما يفتقد المحب حبيبه يجد نفسه يبحث عنه بين الأشخاص فهذا يذكره بالملامح وذاك يذكره باللون الذي يحب وأخر يذكره برقته وحنانه ...ألخ ولكن لا يستطيع أحداً منهم أن يحل محله لكنها تبقي محاوله أن يعيش المحب مع حبيبه رغم غيابه عنه.

    أتمني لكي دوام الإبداع والتألق

    تحياتي

    ردحذف
  22. لا أحب انتقام المرأة ..
    لأنكِ مهما فعلتِ أو قتلتِ
    ستبكين ندماً في النهاية ..
    -
    رائعة أعجبتني

    ردحذف
  23. مساء الخير

    قرات البوست مرة وكتبت تعليق والحمدلله لم ينشر لقد كان تعليق منى اعتبرة سطحى بالنسبة الى عمق كلماتك

    وعدت مرة اخرى وقرات ما كتبتى بجد ما اروع ما قرات وما اجمل الاحساس الذى كتبتى بة

    آآآآآآآآآة من الحب وآآآآآآآة عندما نعشق انا لم ارى فى كلماتك اى خيانة بل عيون الحب التى لا ترى الا شخص واحد يمكن ان نجد افضل منة ولكن لا نرى داخلنا الا هذا الشخص توئم الروح الذى سكن بداخلنا .


    تحياتى لابداعك

    ردحذف
  24. أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

    ردحذف
  25. أعترف أنني لم أستطع إكمال القراءة للنهاية ، أول ثلاثة لم أستطع أن أكمل
    يقال أن الحب الثاني ليس حبا ، بل هو وسيلة لننسى بها السابق !!!!

    بوست جميل

    في آمان الله

    رادار

    ردحذف
  26. إنتقام شرس ..بنعومة أنثى ...
    أعجبني كثيراً .واختصرتي عنف المشاعر في تلك السطور ..

    لكي كل الحب يا غاليه ...(:

    ردحذف
  27. Cesc
    أهلا بأول المتواجدين في تلك الجريمه
    سلمت يا سيدي الكريم
    على نبل تواصلك معي

    ردحذف
  28. أهلا بسيدة الحرف
    المحبرة
    توآجدكـِ دآئماً يضيف رونق خاص
    للتوت
    شكرا لكِ

    ردحذف
  29. سيدي اقدم عاصمه فى الحب
    بك أشرق الجزء المظلم بخاطرتي
    شكرا لتواجدك النقي

    ردحذف
  30. سيدتي راح ـلـﮧْ
    بتواجدك زاد المكان عطر ...
    شكرا لتلك الطله

    ردحذف
  31. سيدي تركي الغامدي
    قلمي يزداد تألقاً بوجود امثالكم
    وكم شرفني واسعدني وجودي بينكـم
    شكرا لعبق تواجدكم معي

    ردحذف
  32. سيدي كاتب الأنثى
    أطلت التأمل لأحرفك.
    حقاً أربكتني شفافية ردك
    ونقآء روحك
    فأحرفي تلعثمت وسقطت أمام حرفك

    ردحذف
  33. الرقيقه هيفاء
    شـرف لـي بل هـو
    فخـر بـ أن يروق قلمـي لـكِ

    ردحذف
  34. الشاعر الفنان أحمد فتحى فؤاد
    أبعدك الله عن شر الخيانه والخائنين
    وتأكد يا أخي لا أحب يحب الخيانه
    شكرا لتواجدك هنا

    ردحذف
  35. الأميرة منال
    سعدت كثيرا تواجدك الرقيق
    معي ..
    وشاكره لك كل قلتيه بحقي

    ردحذف
  36. سيدي انجل
    سعدت كثيراً بـ قلمكـ حينما خط هنا ..
    والشكر لك لتشريفك هنا ..

    ردحذف
  37. الراقية روميـه فهد
    روعه خاطرتي اكتملت
    باشراقه حروفك الورديه
    عاطر التحايا لك

    ردحذف
  38. سيدي خَيَال
    أدام الله لنا
    هذا المرور الراقي

    ردحذف
  39. سيدتي جارة القمر
    الف باقة ورد اثرها
    لتواجدك الرائع هنا

    ردحذف
  40. سيدي عمرو
    لكلماتك اثر جميل في نفسي
    لك مني ألف تحية

    ردحذف
  41. سيدتي AL Ro0oR
    وجوريه حب
    لتواجدكِ هنا

    ردحذف
  42. سيدي تحذير صحي
    ربما كانوا شخصا واحد
    وربما أكثر من ذلك
    شكرا لك

    ردحذف
  43. سيدي بابل
    حارت الكلمات
    تقف التفكير
    خجلأ لثنائك
    تشرف التوت بمرورك

    ردحذف
  44. سيدتي سقطَ سَهْواً
    دمتِ عبيرا فواحا
    سعيده لهذا التواجد

    ردحذف
  45. سيدتي وحبي لك لن يموت
    مرورك وسام على صدري
    شكرا لكِ

    ردحذف
  46. سيدي هيثم رمضان
    ورد ونرجس
    لروحكـ وبوحك هنا

    ردحذف
  47. رَاقِصَةٌ عَلى أوْتَارِ الْغَنَجِ
    ومن منا يحب الانتقام
    أبعدت الله عنهم عزيزتي
    شكرا لتواجدك هنا

    ردحذف
  48. سيدتي عاشقة حبيبتى
    اشكر لك هذا الاطراء الكبير بحقي
    ولا تحرمينا اطلالتكـ الرائعه على التوت

    ردحذف
  49. سيدي Mohamed
    شكرا لك على تواجدك هنا
    علك تزور التوت مره أخرى
    وتقرا الخاطره كامله
    :)

    ردحذف
  50. سيدتي ذات
    تشرفت بحضوركِ
    فبدونكِ لايكتمل الجمال
    شكرا لك

    ردحذف
  51. وتبقى الروايه بلا نهايه !

    وهم بترداد .. فلأجله قتلتِ أولئك !

    وقتلتي شيئاً منه ..

    أنثى من حرير

    كوني بخير لكلِ من يهمهُ أمرك ..

    ردحذف
  52. (رجُلي الثاني .. عشقته لأنهُ يشــــبهُك



    فوجدت أنه لا يشبهك ..
    فقتلته ..!!
    أتعلم لماذا ..؟)

    والله مؤلم هذا المقطع...لانه يذكرك به...عذاب

    ردحذف
  53. منذ فترة لم أقرا نص بهذه الروعة
    مبدع قلمك نابه عقلك تسرب المداد من قلب أنثى فاتقن كل دروب الرجل
    تحياتى
    .......
    نورالدين محمود

    ردحذف
  54. معذرة للعودة مرة أخرى لنفس النص تسعة رجال
    إننا حين نحب نرى كل العالم يشبه حبيبنا شريطة أن يكون به لكن إذا ما رحل كان الوجود نسخا شوهاء ومسوخا غاية السخافة
    ساعتها لن نختزن رصاصنا طويلا قبل أن نطلقه على العالم
    تحياتى

    ردحذف