2012 .. رجوتكِ كوني [ أجمل ]

23 مايو 2010

ســيجارة أنـثى .. ~





[ كثيراً ]
ما يقولون إنــها  تشبهني
بياضها ..
 أناقتها ..
وجمالها !!

ولكن لا أرى  تشابهُ .. !

[ سوى ]
عشقي لـ أحمر المخملي
 المنعكس على جمال بشرتها

[ أتراهم ]
 قالوا كذلكَ لأنها مُدخنة
[ ؟! ]

ربمــا نعم لأنهم يروني دائما
وأنـا أطفـئ رماد حياتي

بـ .. صمــت



..



هناك 19 تعليقًا:

  1. إذاً, حبذا لو تتعلمين إطفاء رماد حياتكـِ خفيةً

    أحاسيس ..
    متأكدة بأنكـِ تفوقينها جمالاً وأناقة ..

    ردحذف
  2. عجيبة :D حلوة الفكرة :D

    ردحذف
  3. [ أتراهم ]
    قالوا كذلكَ لأنها مُدخنة
    [ ؟! ]

    ربمــا نعم لأنهم يروني دائما
    وأنـا أطفـئ رماد حياتي

    بـ .. صمــت

    woow
    عجيب جدا هذا الوصف
    أجمل مافيها ملامح أميرة من أوربا تسكن الشرق هي بكل تأكيد تختلف ..

    ردحذف
  4. جميلة ...
    رغم إيماني بأنها/"صاحبة الصورة"
    تلملم شتاتها .. بتلك السيجارة
    وتنسى همومها .. مع كل "زفرة"
    كــ "أنتي" .. ربما
    مغرورة .. بملابس السهرة
    مقهورة .. بعد انتهاءها
    بغير رفيقٍ تعودين ... وعلى سريرك ترتمين
    "بصمت" .. تحت غطاءك تنتهين

    ردحذف
  5. الصمت ..الصمت
    دائما ما يتعبنا الصمت ..
    هو عقبة تعيق مسيرة الحياة بهدوء رغم ضجيج الصمت بداخلنا

    كلماتك هذه المرة قليلة لكنها جميلة ، قوية ...
    استطيع ان اصفها بسحر حرك الكثير من المشاعر كانت في سباااات
    فاوقضتها كلماتك ...

    ردحذف
  6. السلام عليكم

    مع كثره كتاباتك التى من هذا النوع اقتنعت بمقوله احدهم..
    الباحث عن السعاده كالباحث عن النظاره خاصته وهى فوق أنفه
    ومع مرور الزمن وكثير البحث عن النظاره التى هى فوق أنفه
    اكتشف انه فى الاصل لا يملك نظاره
    .
    .
    السعاده امام اعيننا إن لم نراها نصنعها فرضا الله علينا يكفى به تعزيز لزرع السعاده فى قلوبنا
    ادام الله عليكِ السعاده والرضا والصحه والستر
    بدعيلك من كل قلبى
    فودى وإحترامى :)

    ردحذف
  7. أطفئها و أشعلي الفرح
    و انفثي دخان الحزن من نافذة اللاعودة
    جميلة و أكثر يا حرير أنتِ هنا

    ردحذف
  8. ساحرة أنتي ,, وصمتك كـ ضباب السيجارة ,,,

    لكن بوحك آسرني..

    ردحذف
  9. لم أرى يومآ أكثر فتنه من سيجارة أنثى :$
    لكني اخشى عليكي من حرائق الصمت .. كوني حذره
    كعادتك تطرقين ابواب موصده ..رائعه
    تقبلي مروري

    ردحذف
  10. جَميلٌ يا توتْ ، راقني ما كتبتِ !

    ردحذف
  11. ربمــا نعم لأنهم يروني دائما
    وأنـا أطفـئ رماد حياتي

    بـ .. صمــت


    كلماتك ساحرةكالعادة

    ردحذف
  12. لا يوجد أقبح من منظر "انثى" تحمل زيجارة. هو كمنظر "انثى" لديها لحية xD

    ردحذف
  13. جميل ..

    أعجبتنى كلماتك ..

    مممم حواء تتمرد ..

    مدهش ..

    (:

    ردحذف
  14. سجارة وأنثى
    وما يتبقى من احتراق انسان

    أبدعتي الربط فيما بين العناصر
    جميلة وحريرية الحروف

    "" عزيزتي الحريرية
    هناك بعض الأسئلة في المدونة وقد أحلتها لك
    لو اطلعتي عليها مع شكري

    ودي الكثير

    ردحذف
  15. صديقتي .. لقد اخترتكِ لتحلي الواجب "التاج السلطاني " اطلعي على موضوعي هنا لتفهمي ما أقصد :
    http://malatis-world.blogspot.com/2010/05/blog-post_29.html

    ردحذف
  16. قد يكون التشَبه بالرماد نهاية حياة وأنتِ تنسجين حكايتها في حياة سيجارة.
    وتستعجلين نهاية لا وجود لها
    وتحرقين شباباً يقف صامداً في مواجهة ضغوط الحياة
    وقد يكون التشبه في شعلة ما قبل الرماد
    فأنتِ لا أشك أنك شعلة حياة
    لا بقايا رماد..
    فيك نبض صادق
    يتنفس عبير الحياة
    وأريج الأمل
    أعيدي النظر يا حرير ..
    فلست إلا جورية تعطر ما حولها.

    ردحذف
  17. قالوا كذلكَ لأنها مُدخنة
    [ ؟! ]

    ربمــا نعم لأنهم يروني دائما
    وأنـا أطفـئ رماد حياتي

    بـ .. صمــت

    -------------

    تشبيه رائع

    تحياتي

    Lyssa

    ردحذف
  18. دائما ماكانت صورة المرأة المدخنة تثير تسألاتي و تشدني ..

    يا ترى بماذا تشعر هل هي مستقلة أم متهالكة أم سيئة سمعة ...

    وفي يوم كانت هناك تدخن سجارتها بعيدا في الهواء الطلق كانت مقرفه ذو منظر بشع برغم تأنقها المفرط ..

    غاليتي أنثى من حرير ..

    الأحمر المخملي لون غاية في الأنوثة ... قد تبدئي معه توهج مرحلة قادمة تمسكي بحبالة .. وابتعدي عن اطفاء جمرات حياتك بصمت بل اشعليها ليكون لك لوحدك دن تلك ...

    التي لا تشبهك ..

    شكرا لك

    ردحذف
  19. تجنن وربي

    ردحذف